04/19/2021

تربط وكالات الاستخبارات الأمريكية روسيا رسميًا بالهجوم الإلكتروني لعام 2020

قدم تبرعًا إلى Anón Candanga

يحتاج Anon Candanga إلى دعمكم لمواصلة تقديم صحافة عالية الجودة ، والحفاظ على انفتاحنا وحماية استقلالنا الثمين. كل مساهمة للقارئ ، كبيرة كانت أم صغيرة ، قيمة للغاية. دعم Anon Candanga من أقل من 1 يورو - ويستغرق سوى دقيقة واحدة. شكرا لكم.

FBI يرجح أن يكون مخترق المواقع الحكومية الأمريكية من أصول روسية

وأشار مكتب التحقيقات في بيان صدر عنه، إلى أن “التحقيقات حاليا تركز على أربعة محاور مهمة، هي تحديد الضحايا، وجمع الأدلة، وتحليل الأدلة لتحديد المزيد من الإسناد، ومشاركة النتائج مع الحكومة والقطاع الخاص للدفاع عن الشبكة”.

وأضاف أن “موظفي مجلس الأمن القومي شكلوا فريق عمل UCG، مهمته تنسيق التحقيق ومعالجة الحادث السيبراني الكبير الذي طال شبكات الحكومة الفدرالية”.

وتابع: “ترجح المعطيات الألوية أن أحد الفاعلين روسي الأصل، ومسؤول عن معظم أو كل الاختراقات المكتشفة حديثا لكل الشبكات الحكومية وغير الحكومية”.

وشدد على أن الفريق مستمر في اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتحقيق ومعالجة ومشاركة المعلومات مع شركائنا والشعب الأمريكي.

ونوه إلى “أنشاء أداة مجانية للكشف عن أي نشاط غير عادي وربما ضار متعلق بهذا الحادث”، مشيرا إلى أنه “سيتم الإعلان عن معلومات إضافية، بما في ذلك مؤشرات التسوية، بمجرد توفرها”.

وأكد المكتب أن “أقل من 10 وكالات حكومية أمريكية تندرج ضمن المتأثرين بعملية اختراق طالت نظام “سولارويندوز” التابع لشركة مايكروسوفت.